الطيور البرية أولى ضحايا تغير المناخ في المشرق العربي

د . أحمد الشريدة
د . أحمد الشريدة
محاضر أكاديمي في عدد من الجامعات الأردنية من عام 1996 ومستشار إعلامي وصحفي مستقل
2018/10/07 م ، 1440/1/27هـ
الطيور البرية أولى ضحايا تغير المناخ في المشرق العربي
طائر الحسون

طقس العرب-  أشارت الدراسات الحديثة إلى أن غازات الاحتباس الحراري والتغير المناخي تعد  السبب الرئيس لتزايد فقدان الأنواع الحيوانية والتنوع الحيوي حول العالم.

 

 وحسب أحدث تقارير الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة (IUCN) فان ربع طيور العالم مهددة بالانقراض، حيث بينت ” القائمة الحمراء ” للأنواع المهددة(IUCN Red list of threatened species assessment of birds)  صورة شديدة القتامة، حيث دخل (1226) نوعاً من الطيور ضمن الأنواع المهددة بالانقراض وأدرجت (190) نوعا جديدًا ضمن فئة الأنواع المعرضة لخطر داهم؛ وهي أعلى درجات الخطر حسب معايير القائمة.

 

و "القائمة الحمراء" للطيور المهددة بالانقراض، تتم مراجعتها وإعدادها كل أربع أعوام من قبل مؤسسة (بيرد لايف انترناشونال) الخيرية المعنية بالحفاظ على الطيور حول العالم .

 

وبين التقرير أن الجفاف طويل الأمد والتغير المناخي قد وضعت ضغوطا إضافية على مصادر الموائل الطبيعية (وهي منطقة إيكولوجية أو بيئية، يعيش فيها أنواع معينة من الحيوانات أو النباتات)، وخاصة تلك التي تعتمد عليها الأنواع المهددة وتزامن هذا مع التدمير المتزايد والكثيف لتلك الموائل مع تأثير التغير المناخي  السلبي، الأمر الذي يزيد من خطر الانقراض المحلي.

 

وبالرغم من تواصل انخفاض أعداد الطيور في العالم فان المعنيين بالحفاظ عليها ما زالوا متفائلين بإمكانية إنقاذ العديد من أنواع الطيور المهدد بالانقراض.

وهنا لا بد من اتخاذ إجراءات على نطاق واسع من اجل تلطيف ظاهرة تغير المناخ مثل خفض انبعاث غازات الكربون، والحد من معدل ارتفاع درجات الحرارة الكونية، إضافة إلى تغيير قيم المجتمع البشري وأنماط الحياة التي نعيشها.

 

كما أن التغيرات السريعة التي طرأت على البيئات كان لها تأثير كبير على تناقص أنواع الطيور كمًا ونوعًا في الوقت الحاضر.

 

وفي المشرق العربي انخفضت أعداد الطيور المهاجرة والمقيمة، حيث يُلاحظ أن أعداد الطيور في المشرق العربي قد أخذت تقل بشكل ملحوظ منذ عام 1990.

 

 ومن الأنواع المهددة بالانقراض في المشرق العربي:

 

- الحسون (عروس التركمان،عصفور الشوك) Carduelis Gold finch

 

- طائر الخضر Gold finch

 

- الوروار الأخضرRoller

 

- ديك السمن Blue cheek bee eater

 

- الصفره Song thrush

 

- العصفور الخضاري، صفر Golden oriole 

 

- الحنيني، أبو الحنه

 

- العويسق Erithacus trabecula  

 

- ذعرة بيضاء Lesser kestrel

 

- الكركس White wag talc

 

وينبغي هنا إلقاء الضوء على احد أهم وأجمل هذه الطيور وهو طائر الحسون (عروس التركمان) الذي يتميز بوجهه القرمزي اللون وبخديه البيضاويين وقنته السوداء التي ينحدر منها خطان سوداوان على جانبي الرقبة، أما الجناحان فسوداوان وتوجد بقعة ذهبية واسعة، فيما الظهر بني ترابي وغطائيات الذنب العلياء بيضاء.

 

ويتميز الذنب باللون الاسود وأطراف ريشه بيضاء، والذقن قرمزي وبقية الأجزاء السفلية بيضاء ولكن توجد في الصدر والخاصرتين مسحة بنية أو حنائية باهته. وبالنسبة للذكر فهوكالأنثى ولكن لونه أكثر زهاء.

 

 والحسون طائر مألوف وواسع الانتشار في بلدان المشرق العربي والهلال الخصيب وبلاد الشام، حيث كان يتواجد في الحدائق والبساتين والمناطق المشجرة.

 

يتغذى الحسون على الحشرات والبذور ويبني أعشاشه من الحشائش حيث تضع الأنثى فيه بين 5-6 بيضات وتحتضنها لمدة 11-13 يوما.

 

ومن الأسباب والعوامل التي تهدد وجود طائر الحسون:

 

- قساوة الطقس خلال سنوات الجفاف والتي غدت ظاهرة متكررة الحدوث خلال السنوات العشرة الأخيرة.

 

- التدمير المباشر للمسطحات المائية وجفاف الينابيع ونقص وشح المياه السطحية والآبار والبرك والجداول.

 

 - تقلص مساحة الغابات الطبيعية التي توفر المأوى والغذاء والصيد العشوائي والمبيدات الحشرية والملوثات الصناعية.

 

- أحدث  النشاط البشري غير المنضبط، تغييرات جذرية في شكل الموائل الطبيعية من خلال التوسع العمراني والمشاريع الاقتصادية والاجتماعية؛ الأمر الذي أدى إلى التراجع المتسارع بأعداده نتيجة لتدمير موئله الطبيعي والنقص الكبير في غذائها وأماكن تعشيشها.

 

ونتيجة لهذه العوامل والمؤثرات، انقرضت أو تعرضت للانقراض أنواع كثيرة من الطيور.

 

خلاصة القول،  إن ارتفاع درجات الحرارة سوف تحدث تغيرات كبيرة وجسيمة على المحيط الذي تعيش فيه الحيوانات والنباتات على حدا سواء؛ ما قد يُساهم في زيادة خطر انقراض بعض الأجناس وتدهور التنوع الحيوي بكل أرجاء الكرة الأرضية.

لذا، لابد من العمل على تقليص انبعاثات الغازات الدفيئة، إضافة إلى منع صيد الطيور البرية والعمل على تشديد العقوبات على المخالفين والعمل على إكثار الأنواع المهددة بالانقراض من خلال برنامج "الإكثار في الأسر".

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً

الجزائر مناطق الجزائر

الجزائر أدرار أفلو‎ عين ازال عين البيضاء عين البنيان عين الدفلى عين الحجل عين الحمام عين الكبيرة عين الملح عين فكرون عين كرشا عين ولمان عين وسارة‎ عين مليلة عين الصفراء عين سمارة عين طاية عين تموشنت عين التوتة عين الترك أقبو عمي موسى عنابة ارزيو عزازقة عزابة باب الزوار براقي بريكة‎ باتنة‎ بشار بجاية بني صاف البرواقية بئر العاتر‎ بئر الجير بئر خادم بسكرة البليدة‎ برج بوعريريج برج البحري برج الكيفان برج منايل بوفاريك بويرة بو سماعيل بومرداس بودواو بوقرة بو سعادة شلغوم العيد الشراقة شرشال الشريعة الشلف سان كلو قسنطينة‎ الدار البيضاء ديدوش مراد الجلفة‎ ذراع بن خدة العفرون العروش العطاف البيض البوني العلمة‎ القولية‎ الحجار الحراش القالة‎ الخروب المغاير الميلية الوادي السانية فلاوسن غرداية الغزوات قرارم قالمة‎ حجوط حامة بوزيان حاسي بحبح حاسي مسعود جيجل‎ خضرة خميس الخشنة خنشلة قصر شلالة قصر البخاري الأغواط‎ الأخضرية‎ العربة مهدية منصورة معسكر‎ مغنية‎ المشرية مفتاح مسعد المدية ميلة‎ مليانا‎ مستغانم‎ موزاية المسيلة‎ ندرومة‎ نزلة نقاوس وهران‎ ورقلة وادي ارهيو وادي الزناتي الونزة‎ أولاد جلال أولاد عايش ام البواقي الرغاية غليزان الرمشي راس الواد الرويبة رويسات سعيدة‎ سدراتة سطيف‎ سيدي عيسى سيدي بلعباس سيدي خالد سيدي موسى سيدي عقبة سيق سكيكدة السوقر سوق اهراس فرندة تجنانت الطاهير تخمارت تمنغاست تبسبست تبسة‎ تلاغ تنس‎ ثنية الحد تيارت تندوف تيسمسيلت تيزي وزو تلمسان‎ طولقة‎ تقرت‎ زيغود يوسف ديلي ابراهيم بو جليل شرفة بيرين اولاد سليم عين ريش عين كشرة الطارف تيبازة البويرة النعامة اليزي تمنراست