أمطار ورعود على بلدان المغرب العربي .. إليك التوقعات الجوية للأيام المقبلة

محمد الحسن الفاضيلي
محمد الحسن الفاضيلي
متنبئ جوي - مراسل طقس العرب في المغرب
2018/09/06 م ، 1439/12/26هـ
تعبيرية
أمطار ورعود على بلدان المغرب العربي .. إليك التوقعات الجوية للأيام المقبلة

طقس العرب - تتأثر منطقة أقصى الحوض الغربي للبحر الأبيض المتوسط منذ أكثر من أسبوع بحالة خريفية و مهمة من عدم الاستقرار في الجو، عملت خلال هذه الفترة على تساقط أمطار رعدية وغزيرة على أجزاء واسعة من اسبانيا و البرتغال بالإضافة إلى مرتفعات المغرب. وتشير معطيات الرصد الجوي إلى ازدياد فعالية هذه الحالة الجوية واتساع مناطق تأثيرها في الأيام القادمة لتشمل أجزاء واسعة من المغرب و الجزائر وامتدادا إلى تونس.

 

 وخلال يوم الخميس 06 شتنبر/أيلول 2018 تكون الأجواء ملبدة بالسحب على معظم مناطق المغرب و أجزاء من غرب و شمال الجزائر، وتتهيأ الفرص لتشكل عواصف رعدية وتساقط أمطار غزيرة على مرتفعات الأطلس و شرق المملكة المغربية ثم على الغرب والساحل الجزائري، قد تترافق مع تساقط البرد بشكل محلي، مع احتمال امتداد هذه الأجواء إلى شمال تونس مساء الجمعة.

 

كما يُرتقب أيضا أن تتأثر أجزاء عدة من موريتانيا و الأقاليم الصحراوية للمغرب بحركة السحب المدارية والتي تترافق بدورها مع تساقط زخات متفرقة من المطر، فيما تبقى الأجواء حارة بالصحراء الجزائرية و موريتانيا و بالجنوب التونسي.

 

و خلال يوم السبت يُتوقع أن تتجدد الفعالية الجوية مع تعمق منخفض جوي فوق البرتغال، ما يعمل على تساقط الأمطار الرعدية و الغزيرة و المترافقة مع حبات البرد، خاصة على المناطق الشمالية للمغرب و الجزائر، إضافة إلى أجزاء واسعة من اسبانيا، و مع توقع تجدد الفعاليات الجوية طيلة الأسبوع المقبل.

 

وينبه طقس العرب خلال عطلة نهاية الأسبوع وطيلة الأسبوع المقبل، إلى استمرار خطر تشكل السيول العنيفة والمفاجئة بالأودية و الطرقات الجبلية و من الصواعق بالمناطق المذكورة والمعنية بالعواصف الرعدية، ويدعوا أيضا إلى الحذر من الأنشطة الملاحية في سواحل و مياه البحر الأبيض المتوسط بين المغرب و الجزائر و اسبانيا خاصة خلال الفترات العاصفة.

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً