المسبار "كاسيني" على وشك الغوص في غلاف زحل الجوي.. وهذه أحدث صورة لزحل

2017/04/06 م ، 1438/07/09هـ
المسبار "كاسيني" على وشك الغوص في غلاف زحل الجوي.. وهذه أحدث صورة لزحل
أحدث صورة لكوكب زحل

موقع ArabiaWeather.com- نشرت وكالة الفضاء والطيران الأميركية "ناسا"، صورة جديدة لكوب زحل المعروف بحلقاته العديد، وقالت الوكالة أن هذه الصورة الطبيعية هي الأولى التي يظهر فيها جليا إلى جانب زحل كواكب المريخ والأرض والزهرة.

 

وأوضحت أنه جرى التقاط الصورة عام 2013، عبر  المسبار"كاسيني" الفضائي المكلف باستكشاف نظام زحل.

 

ويسعى فريق "كاسيني" إلى معالجة 114 صورة من زاوية واسعة لزحل، من أجل ابتكار ألبوم بانورامي للكوكب.

 

بعد مضي 13 عاما تقريبا على وجود مسبار "كاسيني" في مدار كوكب زحل، بات قريبا من الغوص في أجواء الكوكب الغازي العملاق، بحسب وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا".

 

ويستعد "كاسيني"، الموجود في مدار زحل منذ العام 2004، إلى بدء المناورات التي ستجعله يغوص في أجواء الكوكب الغازي العملاق في 15 أيلول/سبتمبر، على ما أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا".

 

ويحمل المسبار 12 جهازا علميا، وسيقوم في 26 نيسان/أبريل بأول نزول له في الغلاف الجوي غير المستكشف، والذي يفصل زحل عن حلقاته على ما أوضحت ناسا.

 

يظهر في هذا الرسم التوضيحي المركبة الفضائية كاسيني (Cassini) التابعة لوكالة ناسا فوق الأفق الشمالي لكوكب زحل

 

من جانبه، قال توماس زوربوكين، المسؤول المساعد لإدارة المهمات العلمية في الوكالة الأمريكية، "لم يصل أي مسبار إلى هذه المنطقة الفريدة من نوعها حتى الآن. ونحن سنحاول عبورها 22 مرة". ويوضح "سيسمح لنا ذلك بتحسين فهمنا لتشكل الكواكب العملاقة وأنظمة الكواكب بشكل عام وتطورها".

 

وخلال مهمته الطويلة حول زحل، سمح "كاسيني" بالتوصل إلى اكتشافات مهمة مثل وجود محيط شاسع تحت سطح قمر "أنسيلادوس" الجليدي، فضلا عن بحور من الميثان السائل على "تيتان"، أحد أقمار زحل أيضا.

 

فبعد عشرين عاما على إطلاقه، و13 عاما من استكشافه لكوكب زحل، لم يعد "كاسيني" يملك الكثير من الوقود على ما أفادت ناسا، وكان ينبغي اتخاذ قرار بشأن أفضل طريقة لإنهاء المهمة.

 

وتوقعت ليندا سبالكر، المسؤولة العلمية عن المهمة في "جيت بروبالشن لابوراتوري"، التابع لناسا في باسادينا في كاليفورنيا، أن "يقوم كاسيني بمراقبات رائعة في نهاية حياته الطويلة".

 

ويأمل الفريق العلمي الحصول على معلومات قيمة حول البنية الداخلية لزحل ومصدر حلقاته. وينوي الباحثون الحصول كذلك على صور ومشاهد غير مسبوقة ملتقطة عن قرب عن غيوم زحل.

 

وسيبدأ المسبار "كاسيني" مناورته الأولى قبل عملية الغوص الكبيرة بعد خمسة أشهر، مع تحليق أخير على مسافة قريبة من تيتان في 22 نيسان/أبريل، وعندما سيقوم بالغوص للمرة الأخيرة في الغلاف الجوي لزحل في 15 أيلول/سبتمبر، سيستمر في نقل البيانات من عدة أجهزة، ولا سيما حول تركيبة الغلاف الجوي إلى حين انقطاع البث.

 

شاهد أيضاً

الجزائر مناطق الجزائر

الجزائر أدرار أفلو‎ عين ازال عين البيضاء عين البنيان عين الدفلى عين الحجل عين الحمام عين الكبيرة عين الملح عين فكرون عين كرشا عين ولمان عين وسارة‎ عين مليلة عين الصفراء عين سمارة عين طاية عين تموشنت عين التوتة عين الترك أقبو عمي موسى عنابة ارزيو عزازقة عزابة باب الزوار براقي بريكة‎ باتنة‎ بشار بجاية بني صاف البرواقية بئر العاتر‎ بئر الجير بئر خادم بسكرة البليدة‎ برج بوعريريج برج البحري برج الكيفان برج منايل بوفاريك بويرة بو سماعيل بومرداس بودواو بوقرة بو سعادة شلغوم العيد الشراقة شرشال الشريعة الشلف سان كلو قسنطينة‎ الدار البيضاء ديدوش مراد الجلفة‎ ذراع بن خدة العفرون العروش العطاف البيض البوني العلمة‎ القولية‎ الحجار الحراش القالة‎ الخروب المغاير الميلية الواد السانية فلاوسن غرداية الغزوات قرارم قالمة‎ حجوط حامة بوزيان حاسي بحبح حاسي مسعود جيجل‎ خضرة خميس الخشنة خنشلة قصر شلالة قصر البخاري الأغواط‎ الأخضرية‎ العربة مهدية منصورة معسكر‎ مغنية‎ المشرية مفتاح مسعد المدية ميلة‎ مليانا‎ مستغانم‎ موزاية المسيلة‎ ندرومة‎ نزلة نقاوس وهران‎ ورقلة وادي ارهيو وادي الزناتي الونزة‎ أولاد جلال أولاد عايش ام البواقي الرغاية غليزان الرمشي راس الواد الرويبة رويسات سعيدة‎ سدراتة سطيف‎ سيدي عيسى سيدي بلعباس سيدي خالد سيدي موسى سيدي عقبة سيق سكيكدة السوقر سوق اهراس فرندة تجنانت الطاهير تخمارت تمنغاست تبسبست تبسة‎ تلاغ تنس‎ ثنية الحد تيارت تندوف تسمسيلت‎ تيزي وزو تلمسان‎ طولقة‎ تقرت‎ زيغود يوسف ديلي ابراهيم بو جليل شرفة بيرين اولاد سليم عين ريش عين كشرة الطارف تيبازة البويرة النعامة اليزي